طرق لنمو الشعر بسرعة

  • العوامل المؤثرة في نمو الشعر إنّ العوامل التي تؤثر على سرعة نمو الشعر عديدة، ومنها:[٢] الضغوطات والتوترات النفسية والجسدية. الإفراط في تسريح الشعر. استخدام الكثير من منتجات العناية بالشعر. تناول أنواع معينة من الأدوية، مثل أدوية الاكتئاب أو الأدوية المميعة للدم. الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات (بالإنجليزية: Polycystic ovary syndrome) واختصاره (PCOS). اضطراب الهرمونات الأنثوية. نزول الوزن بشكل مفاجئ. قلة البروتينات في الجسم. نقص في الفيتامينات ومخزون الحديد في الجسم. وصفات طبيعية لتسريع نمو الشعر لتسريع نمو الشعر يمكن اتباع الوصفات الآتية: زيت الخروع يمتلك زيت الخروع القدرة على تحفيز نمو الشعر بشكل فعّال، وذلك بسبب احتوائه على فيتامين E وأحماض دهنية كثيرة أهمها الحمض الدهني أوميغا-9. والطريقة هي:[٣] المكونات: كمية كافية من زيت الخروع. كمية مساوية من زيت جوز الهند أو زيت الزيتون أو زيت اللوز. طريقة التّحضير: تُخلط المكونات مع بعضها بشكل جيد. يُوضع الخليط على الشعر وتُدلك به فروة الرأس جيداً. يُترك الخليط مدة 30-45 دقيقة. يُغسل الشعر باستخدام الشامبو. ملاحظة: يُمكن أيضاً إضافة بعض أنواع الزيوت العطرية إلى زيت الخروع مثل، زيت إكليل الجبل أو زيت النعناع الفلفي أو زيت الكينا (بالإنجليزية: Eucalyptus) أو زيت اللافندر أو زيت الزعتر. البلسم أو الزيت لتدليك فروة الرأس يعمل تدليك فروة الرأس على تحفيز تدفق الدم إليها، مما يؤدي إلى تحفيز بصيلات الشعر لتسريع نمو الشعر. ومن المفيد جداً عمل أقنعة لترطيب الشعر أو معلاجته باستخدام الزيوت الساخنة. والطريقة هي:[٣] المكونات: كمية كافية من الزيت -ويُفضل أن يكون دافئاً- أو البلسم. طريقة التحضير: يُوضع الزيت على فروة الرأس وتُحرّك أصابع اليدين بحركات دائرية عليها لتدليكها، ويستمر التدليك 3-5 دقائق. يُغسل الشعر كالمعتاد. تُكرر مرة كل الأسبوع. البيض يُساعد البيض على تحفيز نمو الشعر بشكل سريع كونه مصدراً غنياً جداً بالبروتينات، ولاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية المهمة لنمو الشعر مثل، الحديد والكبريت والفسفور والزنك والسيلينيوم (بالإنجليزية: Selenium). والطريقة هي:[٣] المكونات: بيضة واحدة. كوب واحد من الحليب. ملعقتان كبيرتان من زيت الزيتون البكر. عصير نصف حبّة من الليمون. طريقة التحضير: تُخفق البيضة، ثم تُخلط مع باقي المكونات المذكورة بشكل جيد. يُوضع الخليط على فروة الرأس، ويُترك من 20-30 دقيقة. يُغسل الشعر بالشامبو كالمعتاد. تُكرر مرة كل الشهر على الأقلّ. الأعشاب تُساعد الكثير من الأعشاب على تسريع نموّ الشعر لأنها تحفز الدورة الدموية وتعزز من قوة بصيلات الشعر، إضافة إلى أنها تُضيف اللمعان والبريق للشعر وتجعله كالحرير أكثر قوةً ونعومةً. ومن هذه الأعشاب عشبة إكليل الجبل، ونعناع الهر الحقيقي (بلإنجليزية: Nepeta cataria) ونبات القراص، ونبات الأرقطيون، ونبات ذنب الخيل، والميرمية. والطريقة هي:[٣] المكونات: كمية مناسبة من أحد أنواع الأعشاب. كمية كافية من الماء الساخن. طريقة التحضير: تُنقع الأعشاب في الماء الساخن من 10-20 دقيقة. يُغسل الشعر بمنقوع الأعشاب بعد الاستحمام بالشامبو والبلسم كخطوة نهائية. أطعمة لتسريع نمو الشعر إنَّ تناول الغذاء الصحي والمتوازن والغني بالعناصر الغذائية يُساعد على تحفيز عملية نمو الشعر، كما يُعد عاملاً فعّالاً لعلاج مشكلة بُطء نمو الشعر أو تساقطه. ومن أهم المواد الغذائية التي تُساعد على تسريع نمو الشعر هي:[١] البيض. التوت. السبانخ. الأسماك الدهنية. البطاطا الحلوة. الأفوكادو. المكسرات. البذور مثل، بذور دوار الشمس وبذور الكتّان وبذور الشيا. الفلفل الحلو. بعض المأكولات البحرية مثل، المحار والجمبري. الفاصولياء. فول الصويا. اللحوم. نصائح عامة لتسريع نمو الشعر يجب اتباع بعض النصائح لزيادة نمو الشعر بشكل سريع، منها:[٤] تناول الغذاء الصحي والمتوازن والتركيز على الأطعمة التي تُساعد على زيادة نمو الشعر بشكل سريع، كالدجاج والأسماك والخضروات الورقيّة والبقوليات وغيرها. تدليك فروة الرأس بشكل منتظم باستخدام زيت جوز الهند. قصّ أطراف الشعر بشكل منتظم كل ثلاثة شهور تقريباً. تجنّب غسل الشعر يوميّاً. تجنّب تمشيط الشعر أكثر من 5-10 دقائق خلال اليوم. الابتعاد عن أسباب التوتر والضغوطات. تغيير غطاء الوسادة الحريري بآخر قطنياً. استخدام المكملات الغذائية التي تُساهم في تسريع نمو الشعر مثل البيوتين. حماية الشعر من العوامل الجوية عن طريق ارتداء قبعة مناسبة أو وشاح. ترطيب الشعر بعد كل استحمام باستخدام بلسم مناسب. شُرب كميات كبيرة من الماء لا تقل عن ثمانية أكواب يوميّاً. عدم لف الشعر المبلل بالمنشفة لأنّه يكون هشاً وسهل التكسر، ويُفضّل تجفيفه عن طريق التربيت عليه بالمنشفة بلطف. تعقيم الشعر باستخدام منتجاتٍ مضادةٍ للمايكروبات. غسل الشعر باستخدام الخل لأنه يُعزز صحة الشعر فيساعد على نموه ولمعانه. تجنّب صبغ الشعر، وذلك لأنّ معظم الصبغات تحتوي على الأمونيا التي تضر الشعر. عدم استخدام الماء الساخن لغسل الشعر، واستخدام الماء البارد بدلاً منه. عدم شدِّ الشعر كثيراً عند ربطه .